بلاغ صحفي لندوة تقويم سلوك أحفاد بلال وفق الطريقة القرآنية والطرق

البلاغ بصيغة PDF:بلاغ_صحفي_ندوة_تقويم_سلوك_أحفاد_بلال_وفق_الطريقة_القرآنية_والطرق

بسم الله الرحمن الرحيم

بلاغ صحفي

أقام مركز البيان للدراسات والبحوث بالتعاون مع المركز اليمني لحقوق الإنسان يومنا هذا الخميس 3 سبتمبر 2020م في بيت الثقافة بصنعاء ندوة بعنوان

تقويم سلوك أحفاد بلال وفق الثقافة القرآنية والطرق العلمية مقدماته ونتائجه ، حيث حضر الندوة كلاً من:

الأستاذة رضية راوح وزيرة حقوق الانسان ، الأستاذ / يحيى الهادي الأمين العام المساعد لمجلس الوزراء ، القاضي/ عبدالوهاب شرف الدين وكيل امانة العاصمة ،الأستاذ/ علي القطابري وكيل وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ، الأستاذ/ صالح الخولاني وكيل وزارة الأوقاف والإرشاد الأستاذ/ شوقي أبو طالب عميد المعهد العالي للأوقاف والإرشاد ، وكذلك عدد من الشخصيات الحكومية والمجتمعية ومنظمات المجتمع المدني.

وتضمنت الندوة أوراق العمل التالية :

  • السلوك الاجتماعي لأحفاد بلال دراسة تقييمية ، قدمها الدكتور عرفات الرميمة .
  • الأساليب النفسية لتعديل السلوكيات الخاطئة لدى أحفاد بلال ،قدمها الدكتور حلمي المنصوري
  • الاستراتيجية النفسية لتعديل السلوك وخطوات تشكيله ضمن المسار الفكري للثقافة القرآنية لأحفاد بلال عليه السلام. قدميها الأستاذ : نبيل علي الهادي.
  • الثقافة القرآنية تصحيح نظرة أحفاد بلال لذواتهم ونظرة المجتمع لهم قدمها الأستاذ خالد موسى
  • تعامل أنبياء اله مع المستضعفين ، قدمها الأستاذ إبراهيم العبيدي.
  • وورقة عمل حول دور مؤسسات المجتمع المدني ، قدمها الأستاذ : صدام القفيلي
  • وأيضاً ورقة عمل مقدمة من أمانة العاصمة بعنوان أحفاد بلال في أمانة العاصمة (التدخلات والمعالجات) قدمها القاضي عبدالوهاب شرف الدين وكيل أمانة العاصمة كما كان هناك بعض المداخلات والكلمات للأستاذة رضية راوح وزيرة حقوق والأستاذ صالح الخولاني وكيل وزارة الأوقاف وأيضاً كلمة لممثل عن أحفاد بلال.

وأفضت الندوة إلى التوصيات التالية :

  • إشراك المجتمع المدني في إعداد خطة عملية و استراتيجية ووطنية للاهتمام بهذه الشريحة بدءً من إعادة التأهيل ورفع الوعي وإصلاح الأوضاع الاقتصادية لهم وصولاً إلى الدمج والمتابعة والإعانة أثناء الدمج في كافة الخطط والأنشطة التي تترتب لتحقيق هذا الهدف والعمل على ادخالهم في برامج الاستجابة والتأهيل التي تنفذها منظمات المجتمع المدني .
  • فرض التعليم الإجباري لأحفاد بلال في المدارس الحكومية ومنح مقاعد خاصة في الجامعات .
  • نشر الثقافة الدينية في مختلف وسائل الإعلام لمختلف أوساط المجتمع الذي ينادي بالمساواة على أساس التقوى والوقوف ضد العدوان والجهاد في سبيل الله كلنا سواسية ننطلق إلى تأدية واجبنا.
  • الرفع بالأوراق والتوصيات التي خرجت بها الندوة إلى الجهات ذات الاختصاص في رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء للأخذ بها كمرجعيات في حال تم اعتماد الحملة الوطنية لدم أحفاد بلال في المجتمع.
  • عتد اعتماد برنامج التأهيل وإعادة الدمج أن تتم الاستفادة من الخبرات الوطنية المتخصصة وأصحاب الخبرات والاطلاع على تجرب مجتمعات أخرى نجحت في تأهيل ودمج شرائح معينة في أوساطهم مع الاحتفاظ بخصوصيات وأعراف مجتمعنا اليمني وثقافته الدينية.
  • القيام بحملة وطنية خاصة بتعداد أحفاد بلال وتشجيعهم على استخراج شهائد ميلاد لأطفالهم وقطع بطائق شخصية لمن بلغوا السن القانونية منهم وتعريفهم بضرورتها للتعريف بهوياتهم وما ستبنى عليه من تصرفات قانونية تساهم في الدمج الاجتماعي لهم .

وفي الختام توجه مركزي البيان للدراسات والبحوث والمركز اليمني لحقوق الانسان بالشكر للمعهد العالي للتوجيه والإرشاد على مبادرته بفتح عدد 20 مقعد للذكور والإناث من أحفاد بلال وأيضاً استعداده لرعاية إقامة ورشة عمل للاستفادة من مخرجات هذه الندوة.

والله الموفق …..

صنعاء الخميس 14 محرم 1442 الموافق 3 سبتمبر 2020

مركز البيان للدراسات والبحوث ـ المركز اليمني لحقوق الإنسان

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة