بيان المركز اليمني لحقوق الإنسان وإدانته لجريمة استهداف المواطنين بقرية المساعفة – الجوف

بيان المركز اليمني لحقوق الإنسان وإدانته لجريمة استهداف المواطنين بقرية المساعفة الجوف

بِأشد عبارات الإدانة والاستنكار رصد المركز اليمني لحقوق الإنسان اليوم الأربعاء 15 يوليو قيام تحالف دول العدوان الذي تقوده السعودية بارتكاب جريمة استهداف منازل المواطنين بقرية المساعفة ـ المزاريق مديرية حزم الجوف والتي قتل فيها بحسب المعلومات الاولية عدد (11) بينهم طفل وامرأتان وجرح (7) جميعهم نساء و اطفال .

وإذ يشير المركز الى بيانه الصادر في 12 يوليو 2020 بشأن استهداف منزل في محافظة حجة وقتل وجرح نساء واطفال من اسرة واحدة

فإننا نؤكد أن هذه الجريمة تعبر عن مدى اطمئنان دول العدوان من ان تطالها محاسبة المجتمع الدولي فاستمرت في تكرار جرائمها تجاه المدنيين بشكل ممنهج ومقصود ودون ادنى احترام لأي من قوانين الكفيلة بحماية أرواح المدنيين وممتلكاتهم ..

إننا إذ نعبر عن شعورنا بالأسف لحالة عجز وتواطؤ المجتمع الدولي تجاه جرائم تحالف العدوان

فإننا نحمل المجتمع الدولي وعلى رأسه منظومة الأمم المتحدة وأمينها العام المسئولية الكاملة عن تلك الجرائم التي اصبح جليا انها تتزايد على مرأى ومسمع منه وبمباركته ..

ختاما نجدد مطالبة المجتمع الدولي بتحمل مسئولياته والعودة الى جادة الصواب في التعاطي مع مثل هذه الجرائم مؤكدين أن هذه الجريمة تعد واحدة من جرائم الإبادة التي سيتم محاسبة ومعاقبة مرتكبيها ولن تسقط بالتقادم .

 

صادر عن المركز اليمني لحقوق الإنسان – 16 يوليو 2020

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة