في شهر المرأة تقتل 9 نساء و14 طفل في اليمن بغارات طائرات قوات التحالف

في يوم الأحد في منتصف ليل 10 مارس 2019 قامت طائرات قوات تحالف العدوان بشن غاراتها على منازل المواطنين في مديرية كشر منطقة طلان بمحافظة حجة،

الغارات استهدفت منزل المواطن أحمد بن حسين الهاديوالذي يسكنه ما يقارب 40 نسمة جلهم من النساء والأطفال كما دمرت الغارات خمسة منازل واستهدف سيارات الإسعاف في طلان بكشر وحال دونما وصولها إلى الضحايا

تأتي هذه الجريمة بعد مئات المجازر التي ارتكبها عدوان قوات التحالف بحق المدنيين وخاصة النساء والأطفال في اليمن حتى وصل عدد القتلى والجرحى منذ بدء العدوان في 26 مارس 2015 إلى 39818 حسب إحصائية المركز اليمني لحقوق الإنسان،

دول عدوان التحالف لا تحترم عيد مرأة أو طفل أو أية أعياد دينية او شعبية أو عالمية فهي تنتهك الإنسانية بكل وحشية وعنف أمام مسمع ومراء العالم بل أن الدول التي تدعي أنها راعية حقوق الإنسان تتسابق على بيع الأسلحة التي تقتل الشعب اليمني للمملكة العربية السعودية والإمارات وتستقبل قتلة الشعب اليمني في دولها بكل ترحيب غير مبالية بجرائم الحرب التي تقوم بها في اليمن، تبالي فقط بجني الأموال من وراء قتل الشعب اليمني.

أننا في المركز اليمني لحقوق الإنسان ندين هذه الجريمة النكراء التي تنتهك كل قوانين حماية المدنيين في الحروب وتنتهك الأديان والأعراف وكل ما له صفة بالأدمية، ونناشد شعوب العالم ان يقف مع مظلومية الشعب اليمني والضغط على حكوماتهم من أجل قطع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع دول القتل والإجرام التي أطلقت على نفسها أسم (قوات التحالف) بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

صادر عن المركز اليمني لحقوق الإنسان

11 مارس 2019

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة