بيان صحفي للفعالية التي أقامها المركز اليمني لحقوق الإنسان لتكريم الناشطين الحقوقيين وإصدار تقرير

أقام المركز اليمني لحقوق الانسان فعالية بالمركز الثقافي بصنعاء تم فيها تكريم الاستاذ عبد العزيز ضياء الدين البغدادي (النائب العام) كرائد العمل الحقوقي في اليمن. وافتتح الفعالية الاستاذة أمل الماخذي المدير التنفيذي للمركز كما شهدت الفعالية رسائل مساندة ومناصره(عبر الفيديو) من بعض احرار العالم كان منهم عبدالحميد دشتي، محمد صفاء منتظر الزيدي واخرين وخلال الفعالية تم اصدار تقرير المعنون بــ الجرائم الأشد خطراً وفق مواثيق القانون الدولي الانساني في إطار هجمات تحالف دول العدوان على اليمن..

ويعد هذا التقرير هو الثاني يصدره المركز وقام باستعراضه المحامي عبدالرحمن محمد المتوكل الوكيل المساعد لقطاع الافتاء والتشريع بوزارة الشئون القانونية وتضمن التقرير بيانات واحصائيات جرائم وانتهاكات العدوان السعودي على اليمن وكذا تضمن التقرير توصيف جرائم العدوان على اليمن وفق مواثيق القانون الدولي الانساني حيث خرج التقرير ببيانات تعمد العدوان ارتكاب جرائم تصنف الاشد خطرا وهي جرائم ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب حيث تضمن التقرير تسجيل قتل وجرح عدد (33,951) مدنياً منهم (12.526) قتيلا وعدد( 21426) جريحاً قتل بينهم (2802) طفلا وعدد (2155)امرأة. وتضمن أيضاء تضرر عدد (446,103) ألف منزلاً ومبنىً سكنيا دُمرت الالاف منها بالكامل كما تم توثيق استهداف وتدمير عدد (625) مخزن غذاء، و(174) خزانا لمياه الشرب ،وعدد (8) صوامع غلال ،بالإضافة الى توثيق استهداف مباشر لعدد (823) ناقلة محملة بالغذاء والوقود خلال انتقالها على الطرقات كما ذكر التقرير بأن حوالي 1.8 مليون طفل يعاني من سوء التغذية، وهناك 320 ألف طفل تحت سن الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد. واكد التقرير بأن حوالي 2.8 مليون شخص. 41% منهم أطفال، وهذا يعني أن من بين كل عشرة يمنيين هناك شخص نازح. كذلك فإن 28%من هؤلاء النازحين الداخليين أصبحوا مهجرين في خمس محافظات. واضاف التقرير بانه أصبح 15.2 مليون شخص لا يستطيعون الحصول على الرعاية الصحية الأساسية وتزيد نسبة المرافق الصحية التي توقفت عن العمل بأكثر من 70% من المرافق الصحية واورد التقرير الاحصائية التالية :

المستشفيات والمرافق الصحية

المنشآت التعليمية

المنشآت الصناعية

منشآت وشبكات الاتصالات

محطات وشبكات الكهرباء

الطرقات والجسور

الخدمات النفطية

المنشآت الرياضية

الموانئ البحرية والجوية

المؤسسات الاعلامية

مدارس

جامعات

محطات

ناقلات

المطارات

الموانئ

412

893

245

265

155

851

298

221

60

14

15

19

كما ذكر التقرير قيام العدوان بتدمير عدد (73) مبنىً وموقعاً أثرياً ، وعدد (161) موقعا سياحياً واستهداف عدد (667) مسجدا دمرت معظمها بالكامل ويشير التقرير الى ان دول تحالف العدوان استخدمت ذخائر عنقودية ،وانواعا اخرى من الاسلحة المحظورة في اكثر من 117 منطقة مدنية ، كثيرا منها القيت على مناطق وأحياء مأهولة بالسكان المدنيين، الجدير بالذكر بأن التقرير صدر بلغتين العربية والإنجليزية . كما تم عرض عدد مقاطع فيديو رسائل مساندة وتشجيع وافتخار الى الشعب اليمني من بعض احرار العالم المناصرين والمؤيدين للشعب اليمني. وفي الفعالية تم استعراض نبذة مختصرة عن السيرة الحقوقية التي حفلت بها حياة الاستاذ عبدالعزيز ضياء الدين البغدادي كرائد للعمل الحقوقي في اليمن كما قاما رائد العمل الحقوقي في اليمن الاستاذ عبدالعزيز البغدادي النائب العام والاستاذ اسماعيل المتوكل رئيس المركز بتكريم وزيرة حقوق الانسان علياء الشعبي وعدد من الناشطين الحقوقيين من خارج اليمن المناصرين والمدافعين عن القضية اليمنية ابرز المنظمات الحقوقية الخارجية والوطنية الفاعلة في ايصال مظلومية الشعب اليمني الى  الخارج ورصدها وتوثيقها في الداخل واختتمت الفعالية بتوصيات : –

– الايقاف الفوري لكافة الأعمال والممارسات العدوانية، التي تقوم بها دول التحالف بقيادة السعودية ورفع الحصار بشكل كامل عن بلادنا.

–           تشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في كافة الجرائم التي ارتكبتها دول العدوان في اليمن.

–           ضمان إحالة من قاموا بارتكاب الجرائم الاشد خطورة في اليمن الى المحاكم الدولية، باعتبارهم مجرمي حرب وضمان محاسبتهم وفق القواعد والاجراءات الدولية ذات الصلة.

–           تفعيل كافة أجهزة ومكاتب الأمم المتحدة في اليمن وبما من شأنه القيام بدورها الإنساني وتحمل مسئوليتها تجاه الكارثة الإنسانية التي يعاني منها اليمنيون.

–           التأكيد على أهمية دور مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني الناشطة خلال هذه الفترة المأساوية التي تشهدها حالة حقوق الإنسان في اليمن وحثها على تظافر الجهود والتنسيق فيما بينها بما يكفل تحسين مستوى الاداء خلال القيام بدورها وتحمل مسئولتها الوطنية والإنسانية كإطار وطني معني بمواجهة الهجمة العدوانية على بلادنا ،التي ارتكبت اشد الجرائم خطورة وانتهكت كامل حقوق الانسان اليمني ،كما ندعو منظمات المجتمع المدنية التي تنصلت عن القيام بواجباتها تجاه اليمنيين منذ بدء العدوان على بلادنا الى اعادة النظر في مواقفها وأن تقوم بدورها وفق مقتضيات الضمير الانساني والوطني والأخلاقي

المركز اليمني لحقوق الإنسان

28 مارس 2017

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق